0
تم القبض على شخص في العشرينات من عمره وقد شرع في سلخ جلد كلب قال إنه كان سيستعمله للصلاة عليه كي يجلب له ذلك الحظ. وقد قام أحد رجال الحراسة بمراقبة هذا الشخص بعدما ألقى جثة الكلب وانحنى ليشرع في عملية السلخ وراء سور إحدى المدارس، فسارع إلى إبلاغ زميله وتوجها ليتمكنا من القبض على هذا الشخص، الذي صرّح لرجال الشرطة السنغالية أنه لم يكن ينوي بيع لحم الكلب، كما صرّح بأنه كان يرغب في أكل لحمه، ليعود بعد ذلك أنه كان يرغب في الحصول على جلد الكلب ليصلي ويقوم ببعض الطقوس التي تجلب لصاحبها الحظ، حسب ما تؤمن به بعض المعتقدات السينغالية.

إرسال تعليق

 
Top