0
في إطار الحملات التنشيطية التي تقوم بها الفرقة الثالثة للأبحاث التابعة لولاية أمن وجدة، ضد  الإعتداء الجنسي  تم ضبط أكثر5 حالة تتعلق بهتك عرض قاصر خلال شهر غشت الماضي، وما خفي كان أعظم مما يعني أن ظاهرة الإغتصاب   أصبحت في تزايد مستمر وهذا ما يتنافى أصلا مع مبادئ ديننا الحنيف ولا يتماشى مع أخلاقنا كمغاربة مسلمون.
.وفي ذات السياق فقد تمكنت العناصر الأمنية وخلال نفس المدة من إيقاف  شخصان  بتهمة القتل العمد و أكثر من 50 شخص بتهمة اهمال الأسرة.

إرسال تعليق

 
Top