0

محمد بشاوي

ترفض منذ أشهر السلطات الإقليمية لتاوريرت تجديد رخصة استغلال مقالع الرمال لتعاونية مولاي الباشا لاستخراج الرمال مما جعل المئات من أبناء المنطقة يعانون ويلات البطالة في ضل غياب تام لفرص شغل أو موارد دخل ثانية لساكنة المنطقة التي يعتمد أزيد من 90% منهم على هاته المقالع كمصدر رزق..
وعبر ساكنة الدوار الذين استقت تاوريرت 24 تصريحات عدد منهم، عن سخطهم وعجزهم عن إعالة عائلاتهم في ضل هذه الوضعية التي قطعت أرزاقهم منذ أشهر بسبب تفويت هذا القطاع لشركة ملياردير ناظوري..
يشار إلى أن المنطقة سالفة الذكر تعاني تهميشا كبيرا ونقصا حادا في المرافق العمومية بالإضافة إلى نسبة بطالة ارتفعت إلى أزيد من 90% بعد توقف فرص الشغل التي كانت توفرها هاته المقالع..

إرسال تعليق

 
Top