0

طبيب القلوب-
 يوم الجمعة 11 اكتوبر الجاري سيترأس الملك إفتتاح الدورة البرلمانية الخريفية 2013 وسيكون لزاما على رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران أن يحضر بكامل أعضاء حكومته في نسختها الثانية ( بْغَ وَالاَّ كْرَهْ ) بعد ما  (يَتََمَ ) المغاربة قاطبة قهرا من نشاط الحكومة بكامل وزرائها، وقد تعدى هذا اليتم كل توقع وحِساب تجمدت فيه كل أنشطة سادتنا أصحاب المعالي إلا من بعض الخرجات وحضور بعض الاجتماعات الباهتة الفردية من باب ( رَاني هْنَا ) لسادتنا الوزراء من الذين لا حول لهم ولا قوة القابعون التابعون لأحزاب ( الخوردة ). بينما فضل سيادة ( فهمتني واللا...لا ) والعهد في التسمية لمبتكر الاحتجاجات بقوافل الحمير سيدهم (الشًًا...باط ) فضل حضور( الزرود ) عند هذا بحجة التشاور وتبادل وجهات النظر، وبين ذاك للمساهمة في تدعيم حملة مرشح الحزب بحامة مولاي يعقوب في رحلات مكوكية استمرت حتى ( طاحْ صَاحْبُو ) شر (طٍيحًة ).


على هذه الوتيرة والاستعدادات الجارية لافتتاح الدورة البرلمانية وحين يقف المرء بشارع محمد الخامس بالرباط من باب مركز البريد في الساحة التي دنستها (حمير شباط ببولها وروثها) يشاهد الملاحظ قي أقصى الصورة مسجد السنة بصومعته الشاهقة، وعلى اليسار يقام معرض يضم 60 جمعية وتعاونية تمثل 83 إقليما في كل تمثلية توجد تعاونيتان – العيون الشرقية طبعا مستثنية – محكوم عليها بالنسيان والإقصاء من كل شئ في عهد: من دك مسجدا ا في طور البناء، وفي عهد من قال لمندوب الشؤون الإسلامية « أديها في شغلك و في عهد من قال لرئيس بلدية العيون سيدي ملوك أمام جموع من الحاضرين " سأجلسك على قَرْعَة "، في عهد من قال للسيد بلوالي " لحمار "، و في عهد من قال" هذه مملكتي وأنا الحاكم فيها، كما فعل أنصار شباط الذين اقتلعوا صورة محمد السادس وعلقوا صورة شباط مكانها بمقر الاتحاد العام للشغالين بتطوان.

سألت من يمثل إقليم تاوريرت في المعرض وكلي حسرة عن سبب عدم تواجد من يمثل مدينة – عيون سيدي ملوك – فقال لي باختصار: ليس لديكم ما يعرض فاعرض عني ولا تكلمني فيما ليس لي به علم حتى لا اتهم بالتخابر معك ؟
ولمن لا يعلم عن طبيعة هذه الحديقة تعميما للفائدة التي تعود ملكيتها لبنك المغرب وكانت تابعة فيما سبق لوزارة الإعلام على سبيل الاعارة والتي يقام عليها هذا المعرض لا بد أن تعرف عزيزي القارئ أن عشبها مستورد من الخارج في حاويات تبريد وفق درجة حرارة لها معايير زرعها فنيون مغاربة مدربون يضعون في أيديهم قفازات عند التثبيت في الأرض وكأن الامر يتعلق بعملية جراحية آدمية، هكذا تم زرع هذا العشب الذي دكته حوافر الآدميين حين اتخذ منه المعطلون مكانا لاجتماعاتهم وترديد شعاراتهم المطلبية، تم رخصت وزارة الداخلية بتفويض من المجلس البلدي حسان لاقامة القرية الوطنية للانشطة المدرة للدخل فضاع العشب تحت أقدام الوافدين وخسرت الدولة ما أُنفق عليه من مال عام .

واذا حولت وجهك نحو اليسار من ساحة البريد ترى معلمة بنك المغرب تجلس في بابه إمرأة تطلب رزقها من محسن وتركن أمامها مباشرة سيارة من آخر طراز لسيادة والي بنك المغرب سائقها لا يتردد في كل لحظة بالطواف من حولها يرفع ما علق بها من غبار.

والى اليمين محمية – سيدي أحزون – مركز اتصالات المغرب الذي يتجدد ويتجمل مرات في السنة كما تتجمل وتتجدد العديد من المؤسسات البنكية في غياب أية مراقبة مالية على ما يظهر عليها من تبذير وإسراف ليس بالضرورة أن يكون بذلك الشكل.

وبالقرب من هذه المحمية تجري إصلاحات على جانب مهم متخلى عنه من بناية كانت خاصة بالخزينة العامة للمملكة لفائدة مجلس النواب والحديث عن تكلفة إعادة ترميمها وفق معيار عصري يفوق الخيال لأن ( فلوس زعطوط يكلهم اللبان ) في الحلقة القادمة سنواصل معكم نقل الاستعدادات الجارية على قدم وساق لاستقبال الملك وحكومة عبد الاله بن كيران في نسختها الثانية.

إرسال تعليق

 
Top