0
أثارت صورة يظهر فيها كل من وزير الاتصال مصطفى الخلفي والادريسي الازمي الوزير المنتدب بالميزانية، ردود فعل كثيرة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك. 

الصورة التي يظهر فيها الوزيران وهما يصليان، هناك من وصفها "بالشعبوية التي لازمت وزارء الحكومة " ، وذلك في اشارة إلى صور كل من الرباح وهو يقوم بعملية الشواء على اوراق الجرائد، وصورة الشوباني "بالرزا ديالو" في جلسة شاي، التي سبق وتداولها رواد الفيسبوك. 

وفي الصورة المتعلقة بالخلفي والازمي، هناك من ذهب أبعد من الشعبوية، وتسائل حول ما إذا كانت "صلاة الوزيرين جائزة خاصة إذا كان الغرض منها هو التصاور وفايسبوك؟. وهناك من الفيسبوكين من د
افع عن الصورة والوزيرين بدعوى "أنهما لم يكونا على علم بأن هناك من يقوم بالتقاط صورة لهما".

إرسال تعليق

 
Top