0
قالت مصادر إعلامية إن امرأة روسية شابة، مهووسة بأفلام الرعب وجمع العناكب، مثلت أمام المحكمة بتهمة تخدير واغتصاب 10 رجال.
وذكر موقع “موسكو نيوز” الروسي نقلاً عن موقع “لايف” الناطق باللغة الروسية ان الشرطة ذهلت عندما اكتشفت ان فاليريا كاي، البالغة من العمر 32 سنة، هي المغتصب الغامض لـ10 رجال بعد تخديرهم بمادة ‘الكلونيدين’ السامة، لأنها كانت تبدو امرأة هادئة وجميلة المظهر.
وأوضحت ان المرأة، التي أطلق عليها لقب “الأرملة السوداء” بسبب حبها للعناكب، كانت تتودد إلى الرجال وتدعوهم إلى منزلها حيث تعطيهم شراباً في داخله مادة الكلونيدين فينامون بشكل مباشر طوال 24 ساعة.

وتبين ان المرأة تعمد بعد ذلك إلى نزع ملابس ضحايا واغتصابهم ومن ثم ربط حبال على أعضائهم التناسلية.
وتمكنت الشرطة من اكتشاف هويتها وألقت القبض عليها، ورفع 9 من ضحاياها دعوى قضائية ضدها، في حين امتنع واحد فقط  لموافقته على ما فعلت به.

إرسال تعليق

 
Top