0
  تاوريرت 24 - وكالة الأناضول

أطلقت عناصر من حرس الحدود الجزائري، مساء اليوم الأحد، النار على مواطن مغربي في المنطقة الحدودية أقصى الشمال الشرقي للمغرب، بحسب ما نقله مراسل وكالة الأناضول التركية عن مصدر أمني.
وأوضح المصدر أن "الشخص المصاب، ويدعى المشطي الحسين (47 عامًا)، يعمل في مجال تهريب السلع على ضفتي الحدود المغربية الجزائرية، وتمت إصابته من قبل عناصر تابعة لحرس الحدود الجزائري (من الجيش) في منطقة "بني خالد" على بُعد حوالي 30 كلم من مدينة وجدة "، مُتابعا بالقول إنه "تم نقل المصاب إلى مستشفى الفارابي في وجدة لتلقي الإسعافات الضرورية".
وقال مسؤول في المستشفى إن "المصاب في حالة مستقرة بعد أن أصابته رصاصة في الجانب الأيمن لبطنه"، في الوقت الذي لم يصدر فيه أي تعقيب من السلطات الجزائرية ولا المغربية.
وعادة ما تبرر السلطات الجزائرية إطلاق النار في مثل هذه الحالات بـ"الاختراق غير الشرعي من جانب مواطنين مغاربة للأراضي الجزائرية"، بينما يشهد الشريط الحدودي المغربي - الجزائري، الممتد لحوالي 550 كلم ويرتبط العديد من سكانه المغاربة بصلات قرابة مع جزائريين على الحدود، حالات متعددة لإطلاق النار من جانب حرس الحدود الجزائري على مواطنين مغاربة.

إرسال تعليق

 
Top