0
كشفت مصادر مطلعة من شركة «سابريس» لتوزيع الصحف أن 2013 كانت سنة سوداء بالنسبة إلى الجرائد المغربية.

 لأن مبيعاتها مجتمعة تراجعت بنسبة 20 في المائة، مع العلم بأن هذه المبيعات لم تكن تتجاوز 350 ألف نسخة في اليوم.
واعتبر مصدر متتبع لقطاع نشر الصحف في المغرب أن هذا المؤشر مقلق جدا، خاصة أن بعض الصحف باتت على شفا إغلاق أبوابها.
وعزا هذا التراجع المهول إلى المنافسة القوية التي باتت تشكلها المواقع الإلكترونية، وكذلك إلى ظاهرة يتميز بها المغرب عن غيره هي «كراء الصحف» من طرف الباعة. كما يرجع المصدر هذا التراجع إلى ضعف إمكانات الصحف المغربية التي تجعلها غير قادرة على الاستثمار في منتوجات جديدة وطرق أبواب أجناس التحقيق.
وأمام هذه الوضعية المقلقة، كشف مصدر عليم أن الناشرين يستعدون لمفاتحة الوزارة الوصية (وزارة الاتصال) للعمل سويا على البحث عن سبل لإنقاذ الصحافة المغربية من هشاشتها التي تكاد تكون مزمنة.

إرسال تعليق

 
Top