0
عبد المجيد أمياي

 أوقفت مصالح الأمن بمدينة وجدة زوال أمس الأربعاء بارون المخدرات الملقب بالصحراوي الذي ورداسمه في عدة ملفات للإتجار الدولي في المخدرات كان اخرها ملف الملقب بالريزو الذي سقط بين يديالجيش الجزائري بكميات كبيرة من مخدر الشيرا.
مصادر مطلعة كشفت بأن اعتقال المعني بالأمر جاء بعد وورود اسنه على لسان العديد من الموقوفين،وأيضا بعد الشكايات المتكررة التي سجلها سكان بالمناطق الحدودية ضده على اثر اعتداءات طالتهم منطرفه وصلت إلى استعمال السلاح الناري ضد احد الجنود المغاربة.
تجدر الإشارة إلى ان الفرقة الوطنية للشرطة القضائية حلت منذ أسبوع تقريبا بالمنطقة التي كان ينشطبها الصحراوي وقادت تحقيقا في نشاطه واستمعت في هذا السياق الى افادة مجموعة من الاشخاصيوجد بينهم بعض اهالي المشتكين من أعمال البارون.

إرسال تعليق

 
Top