0
ألقت عناصر الشرطة القضائية بالناظور، عشية يوم أمس الأربعاء، القبض على ناشط إعلامي "م.خ"، بتهمة الابتزاز واتهام جهاز القضاء بالرشوة، وفق شكاية تقدم بها المحامي الشهير بالناظور، عبد المنعم الفتاحي، ضد المعني بالأمر، تقدم بها الى النيابة العامة قصد البث في القضية ومتابعته بالتهم الآنف ذكرها.. 

ووفق مصادر خاصة ، فقد تحركت أجهزة الشرطة القضائية فور توصلها بالشكاية، والتي أمر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف التحقيق فيها، وهو ما أفضى الى نصب كمين لـ "م.خ"، الذي تنقل صوب مكتب المحامي الفتاحي، بغرض ابتزازه، بناء على موضوع نشره بموقع ناظوري، يتهم فيه ذات المحامي ورجال قضاء بالتواطؤ لتخفيف المدة الحبسية لسجين ناظوري مقابل مبلغ 60 مليون سنتيم. 

المعني بالأمر وطيلة الأسبوع الجاري، وفق ما أوردته نفس المصادر الخاصة، تنقل بشكل مكثف الى مكتب الفتاحي عبد المنعم قصد ابتزازه وإرغامه على دفع مقابل مادي بلغ 3 ملايين سنتيم، من أجل السكوت عن الموضوع والتستر عليه، وهو ما دفع عناصر الشرطة القضائية ومعها الفتاحي، الى نصب كمين للمعني بالأمر وتسجيل أقواله داخل المكتب صوتا وصورة، قبل أن يتم اعتقاله متلبسا وبحوزته المبلغ المالي الذي اشترطه على الفتاحي. 

بعد ذلك تم اقتياد المعني بالأمر الى مخفر الشرطة القضائية بالناظور، وهناك ستنطلق فصول واقعة مثيرة، كان وزير العدل على دراية بوقائعها، حيث أمر شخصيا مختلف المصالح القضائية بمتابعة ملف القضية والتهم التي وجهها "م.خ" لقضاة بالناظور بالفساد، قبل أن يقدم على ابتزازهم في شخص المحامي عبد المنعم الفتاحي. 

ناظورسيتي

إرسال تعليق

 
Top