0
توعدت مجموعة "أنونيموس" شبكة "بي إن سبورت" القطرية، المحتكرة لحقوق بث المونديال في المنتطقة العربية، بالتشويش على بثها للمباريات خلال مونديال البرازيل الذي ينطلق بعدغد الخميس، وذلك في إطار احتجاجها على ما وصفته بـ"احتكار القناة للرياضة في العالم".
 وكانت "أنونيموس" قد هددت في وقت سابق بشن هجوم عبر الإنترنت على الشركات الراعية لكأس العالم في البرازيل احتجاجا على ما أسموه الإنفاق المسرف على مباريات كرة القدم في بلد يكافح من أجل تقديم الخدمات الأساسية.

وتسللت "أنونيموس" في وقت سابق الأسبوع الماضي إلى شبكات عمل الحاسوب الخاصة بموقع وزارة الخارجية البرازيلية وسربت العشرات من رسائل البريد الإلكتروني السرية.

إرسال تعليق

 
Top