0
ألقت مصالح الدرك الملكي بتازة، ليلة الأحد/الإثنين، القبض على جزار متلبس بذبح حمار خلف دكانه بالسبت بوقلال (جماعة مكناسة الشرقية) بإقليم تازة إثر انتقالها إلى عين مكان  بأمر من وكيل الملكبتازة و بمعية ممثل المصلحة البيطرية بعد توصلها بإخبارية من أحد المواطنين حول وقائع الفعل الجرمي.

وحسب موقع "تازة سيتي" الذي أورد الخبر فقد ألقي القبض على الجزار الموقوف على ذمة هذه القضية المثيرة والحساسة بدكانه في حالة سكر طافح، كما علمت "تازاسيتي" أن مصالح الدرك و اللجنة المرافقة وجدت بعين المكان جثة الحمار و آثارا حديثة لعملية الذبح بالباب الخلفي للدكان، مع أخدها وفق ذات المصادر، باعترافات الموقوف رهن الاعتقال الاحتياطي بذبح سابق.

ووفق ذات المصادر، فقد تم حجز كميات من اللحوم الفاسدة و المعفّنة بمبرد دكان المتهم، حيث تم إتلافها صبيحة الإثنين إلى جانب جثة الحمار المذبوح مع دفن هذا الأخير وفق شروط الصحة و السلامة، ومن المنتظر أن تكشف التحقيقات، عما إذا كان المتهم يشتغل لوحده في عمليات ذبح الحمير أم أنه عضو بشبكة لترويج تلك اللحوم ببعض أسواق و محلات الجزارة بإقليم تازة.


إلى ذلك، من المرتقب أن تدفع هذه القضية برئيس الجماعة القروية مكناسة الشرقية إقليم تازة إلى وقف أمر فتح المسلخ البلدي خارج يوم السوق الأسبوعي (السبت) و دون إشراف ممثلي مصالح الطب البيطري لمعاينة الذبائح و اللحوم المعروضة للبيع و إلى تأهيل المجزرة الذي باتت تفتقر إلى أبسط شروط السلامة و الصحة و النظافة على غرار بعض محلات الجزارة بمركز الجماعة.

إرسال تعليق

 
Top