0
وضعت فتاة تبلغ من العمر 18 سنة حدا لحياتها بعدما ألقت بنفسها من سطح العمارة التي تقطن بها بمدينة القنيطرة.

وأكدت مصادر مطلعة أن ما دفع الفتاة، التي تتابع دراستها بقسم البكالوريا، إلى الانتحار، هو اكتشافها زواج شاب كانت تربطه علاقة بها، من فتاة أخرى.

وزادت ذات المصادر أن الفتاة لم تقو على مشاهدة حبيبها يتزوج من فتاة أخرى، بعدما تسللت إلى حفل العرس وحاولت فضح علاقته وخيانته لها أمام الملأ.

وهو ما حدا بأسرة العريس إلى إبعادها خارج الحفل، الأمر الذي لم تستطع معه تحمل هذه الصدمة وقررت الرجوع إلى منزل أسرتها ووضع حد لحياتها.

تفاصيل أخرى في الحادث المأساوي تقرؤونها في "الأخبار" لعدد اليوم.

إرسال تعليق

 
Top