0


ميلود لبرق تاوريرت24
 

انطلقت يوم امس  حملة محاربة مظاهر الفوضى واحتلال الملك العمومي بتاوريرت  و التي تشرف عليها عمالة  اقليم تاوريرت بالتنسيق مع كل من الجماعة الحضرية و الشرطة الإدارية و العناصر الأمنية.

وتهدف هذه العملية إعطاء المدينة مكانتها التي تستحقها خاصة بعد عملية التأهيل الحضري التي خضعت لها  المدينة كما تهدف إلى  تطهيرها من كل أشكال الفوضى والتسيب التي عرفتها جراء انتشار ظاهرة الباعة المتجولين والأسواق العشوائية  والاستغلال غير القانوني للملك العام الجماعي وما يترتب عن ذلك من عرقلة للسير والجولان وإنتاج نفايات تلوث المدينة وتشوه جماليتها ورونقها.


في سياق ذي صلة، لا يزال مشكل الباعة المتجولين (الفراشة)، دون حل رغم ما يسببه من مشاكل سواء للتجار المنتظمين أو لساكنة الأحياء المجاورة للسوق البلدي لتاوريرت، ورغم المراسلات العديدة التي توصلت بها السلطات من الجهات المتضررة.

الصور أخذت مساء اليوم الثاني للحملة 

لنا عودة في الموضوع  




       

إرسال تعليق

 
Top