حركة شباب تاوريرت تنظم وقفة احتجاجية قبالة قصر البلدية مطالبة بمحاسبة المجلس البلدي ورحيل رئيسه .

 احتشد العشرات من انصار ومناضلي حركة شباب تاوريرت مساء اليوم الثلاثاء 30 شتنبر الجاري ابتداءً من الساعة السادسة مساءً في وقفة احتجاجية سلمية دعت اليها الحركة للمطالبة برحيل رئيس المجلس البلدي ومساءلة مكتبه المسير ، حيث رفع المحتجون شعارات مكتوبة ويافطات تطالب بالرحيل والمحاسبة .
 كما توعدت الحركة في كلمتها بمقاطعة كل المحطات الانتخابية القادمة وعدم المشاركة، في حالة عدم تدخل وزارة الداخلية والدولة المغربية لتحقيق مطلب الحركة المتمثل في محاسبة المجلس واسقاطه وعزل رئيسه كون المحاسبة مبدأ دستوري حيث أقرن المسؤولية بالمحاسبة .
 كما حمل المحتجون مسؤولية الاوضاع المتردية التي آلت اليها المدينة ومن جملتها الفساد المستشري بشتى تجلياته ومظاهره، للمجلس البلدي  .  
وتجدر الاشارة الى أن حركة شباب تاوريرت أطلقت مؤخرا حملة فيسبوكية واسعة طالب فيها برحيل رئيس المجلس البلدي وهي الحملة التي لقيت نجاحا كبيرا واقبالا واسعا من طرف الغيورين على المدينة من جميع انحاء المغرب وخارجه .
وفي ختام الوقفة تلت الحركة بيانها التي وجهته الى الرأي العام بحيث توصلت جريدتنا بنسخة منه وهو كما يلي :


عن اللجنة الإعلامية لحركة شباب تاوريرت 




















 
Top