0

أعلنت شركة "سان ليو للطاقة"، المختصة في التنقيب عن النفط، إنتاج أول برميل مغربي، في أحد المواقع بمدينة مكناس، وسط المغرب.

وذكرت وسائل إعلام، نقلا عن الشركة، أن الأخيرة تمكنت من إنتاج أول برميل نفط مغربي في "تمحضيت"، إحدى ضواحي مدينة مكناس.
وأضافت أن الحقل المكتشف قد يوفر مخزونا من النفط يقدر بنحو 11 ألف برميل في اليوم، على مدار الثلاثين عاما القادمة.
ولم يصدر المكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، الذي يشرف على عمليات التنقيب، أي تعقيب حتى الآن.
تجدر الإشارة إلى أن أكثر من 30 شركة عالمية، تقوم بالتنقيب عن النفط في المغرب، على اليابسة وفي البحر، باستثمارات بلغت قيمتها 12 مليار درهم.
ويمتلك المغرب أحواضا رسوبية تمتد على مساحة تقدر بنحو 900 ألف كيلومتر مربع، حيث يعتقد أنها تختزن كميات كبيرة من النفط.

إرسال تعليق

 
Top