0
نشبت معركة ضارية بأحد المقاهي الواقعة بشارع محمد الخامس بمدينة وجدة، بعد أن تبادل شبان كانوا بالمقهى الضرب والجرح باستعمال مختلف الأسلحة البيضاء، حيث تابع المارة برعب وقلق فصول هذه المعركة التي أنهتها فتاة برش غاز "الكريموجين" داخل ذات المقهى.

وحسب مصادر عليمة بعض المتعاركين أصيبوا إصابات بالغة فيما تم إلحاق خسائر كبيرة بذات المقهى، وانتشر غاز "الكريموجين" ليصيب الرواد بالاختناق وسقط بعضهم مغمى عليه، وتم نقل بعض الإصابات إلى مستشفى الفارابي.

وعزت مصادر سبب هذا العراك إلى خلاف قديم كان بين الأطراف المتعاركة تم ترجمته قتالا في المقهى المذكور لتصفية حسابات، ولما وصلت المعركة إلى مراحل متقدمة من تبادل الضرب والرشق بالكؤوس والصحون، رشت الفتاة غاز "الكريموجين" فر على إثرها بعض المتعاركين صوب وجهة مجهولة.

إرسال تعليق

 
Top