0
تاوريرت 24

حسب بلاغ توصل موقعنا بنسخة منه ، قررت التنسيقية المحلية لتجار وحرفيي السوق البلدي المحروق بتاوريرت التصعيد في احتجاجاتها وذلك كرد على تجاهل السلطات لمطالب التنسيقية والمتمثلة بالخصوص في إخلاء الملك العمومي من الباعة المتجولين الذين يؤثر تواجدهم بشكل سلبي على التجار والحرفيين المحاصرين داخل سياجات السوق أمام أنظار السلطة التي تلجأ إلى أساليب هزلية في تدبيرها لهذا المشكل حسب نفس البلاغ ، وهذا ما دفع التجار في لقاء تواصلي عقدته التنسيقية مساء يوم الأربعاء 10 دجنبر الى تسطير برنامج احتجاجي طيلة نهار السبت 13 دجنبر الجاري أمام السوق النموجي ابتداءً من الساعة التاسعة صباحاً وذلك كالتالي :

الشكل الاول : عرض السلع بالشارعين اللذان يلتقيان بالباب الرئيسي للسوق النموذج ،
و الشكل الثاني : بخوض اعتصام طول النهار ابتداءً من الساعة التاسعة صباحا بملتقى الشارعين المؤديين للسوق النموذجي.
كما اكد الجمع على التعبئة لخوض معركة في اتجاه العاصمة الادارية في الايام القليلة القادمة .

وتعتبر ظاهرة احتلال الملك العمومي وخاصة من ظرف الباعة المتجولين من بين الظواهر التي استفحلت بمختلف المدن المغربية خاصة بعد ثورات الربيع العربي نتيجة تساهل السلطات المعنية مع هؤلاء الباعة في محاولة منها لتهدئة الأوضاع في ظرفية اتسمت باحتقان اجتماعي على مختلف المستويات وخاصة في مجال التشغيل حيث كان الشارع العام هو المتنفس الوحيد لعدد من العاطلين عن العمل ، هذه الظاهرة أضحت اليوم كالورم الخبيث تنتشر وبسرعة عبر كل المسالك وفي كل الاتجاهات مستفيدة من تواطؤ بعض لوبيات وسماسرة الانتخابات مما أصبح من الضروري معه على الجهات المسؤولة العمل وبجدية على ايجاد حلول جذرية لهاته المعظلة بما يضمن بطبيعة الحال حق هاته الفئة في الاستقرار والعيش الكريم .

إرسال تعليق

 
Top