0

تاوريرت24/فوزي حضري

في إطار الأنشطة التي تقوم بها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بهدف نشر هاته الحقوق والتوعية بها في صفوف الأطفال والتلاميذ ، نظمت مساء اليوم الأحد 14 دجنبر لجنة التربية على حقوق الإنسان بمقر الجمعية الكائن بحي التقدم نشاطاً إشعاعياُ وتوعوياً حول " حقوق الطفل بين القانون والممارسة   " .
هذا النشاط الذي عرف حضوراً مميزاً لعدد من التلاميذ وممثلي بعض الجمعيات المهتمة تمحور حول شقين أساسيين ، شق أول أطره كل من الأستاذين حمو ادريس رئيس الفرع ورشيد بوغالب عضو اللجنة ، تم خلاله التعريف بحقوق الطفل سواء من خلال ماهو مُتضمن بالمواثيق الدولية وكذا القوانين المحلية مع المقارنة بينهما وبين ماهو على أرض الواقع من خلال إحصائيات ونسب بينت البون الشاسع بين هاته القوانين والممارسة الفعلية .
أما الشق الثاني فقد أطرته عضوة لجنة المرأة والطفل التابعة لفرع الجمعية والتي قدمت من خلاله نماذج مصورة لما تتعرض له المرأة من عنف بالإقليم سواء العنف النفسي أو الجسدي وكذا المادي والجنسي والقانوني ، كما تطرقت أيضاً لبعض حالات العنف ضد الأطفال التي وردت على المقر .
وقد احتُتم النشاط بمداخلات للحاضرين عبروا من خلالها عن وجهة نظرهم بخصوص هذه الحقوق مستدلين على ذلك بما هو على أرض الواقع الذي يرسم صورة قاتمة بعيدة كل البعد عما هو مُسطر على الأوراق .
وللإشارة فهذا النشاط كان مُبرمجا أن يتم بقاعة المركب الاجتماعي مولاي علي الشريف يوم الأربعاء 10 دجنبر الجاري لكن رفض الجهات المسؤولة عن هذا المركب الترخيص للفرع المحلي بذلك اضطرهم لتنظيمه داخل مقر الجمعية .  
  













   





























إرسال تعليق

 
Top