0

تاوريرت24 /محمد بشاوي

أسفرت مواجهات دامية صباح اليوم الإثنين بين طلبة وقوات الأمن بمحيط جامعة محمد الأول بوجدة عن إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف الجانبين بلغت العشرات..
الإشتباكات إندلعت إثر تدخل القوات العمومية لفتح جناح الماستر الذي كان مغلقاً من طرف طلبة ينتمون لفصيل البرنامج المرحلي منذ بداية الموسم الجامعي من أجل الضغط على الإدارة لفتح حوار في شأن مجموعة من المطالب.. فتطورت لمواجهات عنيفة استعملت فيها الحجارة وقنابل الغاز المسيل للدموع.. ولم تفلح القوات العمومية في تفريق حشود الطلبة الغاضبين رغم استنفاذها لكافة الوسائل بما في ذلك رشاشات المياه.
مصادر مطلعة أكدت لتاوريرت24 أن الإدارة فتحت حواراً مع الطلبة المعنيين يوم الجمعة المنصرم وكان من المفترض استئنافه اليوم الإثنين غير أنهم فوجئوا بالتدخل الأمني الذي أدى إلى اندلاع هاته الأحداث.
وعاينت تاوريرت 24 احتجاز الطلبة لسيارة أمن بداخلها 14 عنصر أمن قبل الإفراج عنهم مقابل إفراج الأمن عن 6 طلاب والإنسحاب..
تجدر الإشارة إلى أن الطرق المؤدية إلى الكليات والحي الجامعي لا زالت مقطوعة بالمتاريس والحجارة تخوفاً من تدخل مفاجئ ليلاً خاصة مع ترويج أخبار عن وصول دعم أمني من المدن المجاورة تمثل في العشرات من سيارات القوات العمومية.







إرسال تعليق

 
Top