0

فوزي حضري\تاوريرت24 

نظم مكتب فرع تاوريرت للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب مساء اليوم الأحد 08 فبراير الجاري بمقر الحزب الاشتراكي الموحد ندوة صحفية بحضور عدد من الإطارات النقابية ،السياسية والجمعوية ( الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ، الحزب الاشتراكي الموحد ، حزب النهج الديمقراطي ، الاتحاد الإقليمي للكنفدرالية الديمقراطية للشغل ، شبيبة حزب الاشتراكي الموحد ... ).
الندوة تطرقت حسب كلمة لرئيس الفرع الذي افتتح اللقاء لكرونولوجيا الحوارات التي دخل فيها الفرع مع الجهات المسؤولة عن تسيير الشأن المحلي منذ أزيد من شهرين ، والتي جاءت بعد سلسلة من المعارك الاحتجاجية التي خاضها معطلات ومعطلوا الفرع حسب نفس الكلمة والتي تطرق خلالها أيضاً وبإسهاب لمختلف مجريات هاته الحوارات والتي اعتبر أنها كانت في ظاهرها تُبشر بنوع من الرغبة من طرف هؤلاء المسؤولين في التعامل الإيجابي مع بعض من المطالب المطروحة كحلول لإخراج هذه الفئة مما تعانيه من بطالة في ظل انعدام فرص شغل بالمدينة , غير أنه يظيف أن هاته الحوارات تبين وبعد مرور الوقت كانت مجرد طاكتيك لربح المزيد من الوقت ، وذلك لعدم جدية المسؤول الأول عن الإقليم في التعامل الإيجابي مع مطالب الفرع المحلي .
وفي نفس السياق أضاف رئيس الفرع أن الهدف من هذه الندوة هو وضع الرأي العام المحلي والوطني وكذا الإطارات السياسية والنقابية والجمعوية في الصورة الحقيقية التي يمر بها المعطلون بالمدينة وخاصة حاملي الشواهد نتيجة للسياسات اللامسؤولة للقائمين عن التسيير المحلي ، مؤكداً في نفس السياق على عزمهم الدخول في أشكال احتجاجية أكثر تصعيداً في الأيام القادمة كرد على مثل هكذا تعاملات .
في حين لم تخرج كلمة كاتب الفرع عن ذات السياق والتي استغرب من خلالها التناقض الصارخ بين تعامل المسؤولين المحليين وتعامل المسؤولين بباقي الأقاليم والجهات مع مطالب فئة المعطلين من حاملي الشواهد مستدلاً بأمثلة ملموسة تبين التفاوت البين والملموس في الجدية والمسؤولية في التعامل مع مطالب الفئات المهمشة من أبناء الشعب ، في وقت تعيش فيه المدينة فساداً على مختلف الأصعدة يضيف ، لم يستطع أي مسؤول ممن توالوا على تسيير الشأن المحلي فتحها مما ساهم ويساهم في تعميق أزمات الشباب العاطل .
بعد ذلك فُتح باب النقاش حيث عبر المتدخلون عن استعدادهم المزيد من الدعم والمساندة لمختلف الفئات المطالبة بحقوقها العادلة والمشروعة ومنها معطلوا الفرع المحلي داعين إلى ضرورة خلق جبهة أولجنة محلية لتوحيد النضالات ضد الفساد والاستبداد الذي تعرفه المدينة على كافة الأصعدة . 






إرسال تعليق

 
Top