0
 
كشفت وزيرة التعليم الفرنسية نجاة بلقاسم ذات الأصل مغربي ، في حوار أجرته معها مؤخراً مجلة نيويورك تايمز الأمريكية واسعة الانتشار، أنها كانت في طفولتها ترعى الغنم بمسقط رأسها قرية بني شيكر بالجهة الشرقية للمغرب قبل أن تهاجر رفقة والدتها وشقيقتها الكبرى لتلتحق بوالدها الذي كان مهاجراً بفرنسا ..

وأضافت أن ماجعلها تنجح في حياتها العملية العلمية هو التعليم الفرنسي الذي جعلها تنفتح على العالم وعلى حركية المجتمع .

كما أكدت أنها لازالت متشبثة بلهجتها الريفية حيث تستعملها في حديثها مع العائلة .

إرسال تعليق

 
Top