الصورة من الأرشيف

ادريس بنلحبيب لتاوريرت24

بداية، هل يحق لمستشار جماعي أن يتكلف بتوزيع الأعلاف المدعمة؟ ألا يعتبر هذا حملة انتخابية؟

    لقد حثه السيد قائد قيادة الزوى على ضرورة تسوية الخلافات المرتبطة باللائحة (بمركز "بزلاميط" بدوار اولاد المحجوب) و إضافة أسماء الكسابة المعترضين عليها، و الذين يؤكدون من خلال شكايتهم أنهم يعانون من بطش هذا المستشار لعدة مواسم، حسب نص الشكاية و تصريحات المتضررين.

   و خلال اليوم الجمعة 10 أبريل 2015 تأكد لهؤلاء المواطنين أن هذا المستشار لم يدرج أسماء المتضررين، و لكنه استغل وجود السيد القائد في عطلة وثم إقصاء (عائلتي لقرع و فاتح) من الاستفادة من نصيبهم من الأعلاف المدعمة، و تمكن في تحايل واضح من التأشير على هذه اللوائح بقيادة الزوى.

و تجدر الإشارة إلى أن هؤلاء الكسابة الذين تم إقصاؤهم من طرف هذا المستشار كلهم من أصحاب البشرة السمراء.

فإلى متى ستستمر معانات الكسابة مع المتلاعبين بالأعلاف المدعمة؟
ألا يجب ردع هذا المستشار للحد من هذه النزعات العنصرية بالمنطقة؟

 
Top