تاوريرت24

نظم صباح اليوم الخميس 02 أبريل من داخل بلدية تاوريرت عدد من منخرطي النقابة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير المفوض ، المنظوية تحت لواء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل وقفة احتجاجية دامت حوالي ساعة ابتداءً من الحادية عشر صباحاً .
وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية حسب بلاغ توصل موقعنا تاوريرت24 بنسخة منه ، تنفيذاً لقرار المكتب الوطني للنقابة الوطنية للجماعات الترابية والتدبير المفوض المنعقد بتاريخ  19 مارس 2015 بالمقر المركزي للكنفدرالية ، الداعي لخوض وقفة احتجاجية لمدة ساعة اليوم الخميس 02 أبريل أمام مقرات الجماعات والباشوات والعمالات والولايات تحت شعار " استمرار النضال تحقيقيا  للمطالب وتنفيذا للالتزامات " ، وذلك رداً حسب نفس البلاغ على تجاهل الوزارة الوصية لدعوات الحوار لمناقشة المطالب المشروعة لشغيلة الجماعات الترابية وشركات التدبير المفوض وعدم التزامها بتنفيذ بنود الاتفاقات الموقعة .
هذا إضافة حسب البلاغ إلى استمرار معاناة الشغيلة جراء حرمانها من حقها في الشؤون الاجتماعية ، والنظام الأساسي وتعويضات الفئات المنصوص عليها في الاتفاق بين كافة المتدخلين في القطاع ، وعدم تسوية وضعية المجازين والتقنيين ، والتلاعب في نتائج الامتحانات المهنية والترقية بالاستحقاق، ومنحة الأشغال الشاقة والملوثة والساعات الإضافية، وتهميش يضيف، عمال شركات التدبير المفوض، وإقصائهم من مشاركتهم في صياغة وإعداد دفاتر التحملات، وعدم حمايتهم من الهجوم المنظم على حقوقهم المشروعة ...
وهذا ما أكده عبد العزيز الرامي عضو المكتب المحلي في كلمة اختتمت بها وقفة اليوم حيث أضاف أن الجهات المسؤولة  تعتبرموظفي الجماعات الترابية من الدرجة الثانية في تعاطيها مع مطالبهم ، كما أضاف في ذات الكلمة أن هذه الفئة من الموظفين لم يتوصلوا بالترقية بالأقدمية منذ سنة 2013 ، هذا ناهيك عن الاختلالات التي يعرفها قطاع التدبير المفوض ..
كما استغرب تواجد أحد المنسحبين من الكدش أثناء الوقفة والذي كان حسب تعبيره في رخصة ،حيث كان يناقش أسباب الانسحاب وهو ماعتبره تصرفاً يتنافى والعمل السياسي والنقابي .








 
Top