0
أمر ممثل النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بوجدة بوضع ثلاثة من "الفيدورات" المكلفين بحراسة مقهى بالإضافة إلى صاحب المقهى بالسجن المحلي لوجدة في انتظار عرضهم في حالة اعتقال على قاضي التحقيق للاستماع إليهم بشكل مفصل، حول جريمة القتل التي راح ضحيتها مواطن لفظ أنفاسه الأخيرة نهاية الأسبوع الماضي متأثرا بالضربات التي تلقاها على مستوى رأسه بواسطة هراوات استعملها المنفذون في ارتكاب جريمتهم، أمام مقر فضاء سياحي متواجد بالقرب من الطريق المؤدية إلى الشريط الحدودي .

إرسال تعليق

 
Top