0

 تاوريرت 24

تعرض الناشط بحركة شباب تاوريرت سعيد حجي، مساء اليوم لإعتداء شنيع من طرف 3 أشخاص مقربين من رئيس المجلس البلدي لتاوريرت .
وقال حجي في تصريح لتاوريرت 24 أنه تعرض عشية اليوم بينما كان في محله التجاري الذي يزاول به والكائن بحي مولاي علي الشريف لهجوم من طرف ثلاثة اشخاص أحدهم من عائلة الناصري حيث حاولوا الإعتداء عليه جسدياً إلا أن تدخل مواطنين حال دون ذلك ليقتصر الأمر على اعتداء معنوي بكافة ألفاظ السب والقذف في حقه مؤكداً أنه تقدم بشكاية في الموضوع لدى النيابة العامة .

إلى ذلك، نظمت حركة شباب تاوريرت مدعومة بأعضاء من حزب العدالة والتنمية بتاوريرت وقفة إحتجاجية في حدود الساعة العاشرة والنصف نددت من خلالها بالإعتداءات المتكررة التي يتعرض لها المناضلون بتاوريرت، رافعة شعارات تدعوا لتدخل أجهزة الدولة خاصة المجلس الأعلى للحسابات ووزارة الداخلية لمحاربة الفساد المستشري بالمجلس البلدي المحلي . كما تطرقت الوقفة للدعوى المرفوعة ضد رئيس المجلس البلدي لتاوريرت لدى المحكمة الإدارية بوجدة من طرف مواطنين والداعية إلى إلغاء كل قراراته منذ 2003 لكونه فاقد الأهلية الإنتخابية .

تجدر الإشارة إلى أن المعتدى عليه (سعيد حجي) يعتبر من الوجوه الدائمة الحضور في الوقفات الإحتجاجية ضد المسؤولين المحلين بتاوريرت، بالإضافة إلى كونه من النشطاء الأكثر متابعة من طرف التاوريرتيين على موقع الفايسبوك لنشره بشكل متواصل مقالات تنتقد تسيير الرئيس الحالي للمجلس البلدي ناصري محمد الصغير.

يبقى أن نعلن كهيئة تحرير بموقع تاوريرت 24، تضامننا المبدئي مع الزميل سعيد حجي وإدانتنا الشديدة لهذا التصرف الجبان، كما نجدد إدانتنا لسياسات تكميم الأفواه التي لن تنجح إلا في زيادة الإصرار لدى كل الأصوات الحرة على مزيد من الفضح .


















إرسال تعليق

 
Top