0
محمد بشاوي/تاوريرت24

رفض طلاب جامعة محمد الأول بوجدة إجتياز إمتحانات الدورة الربيعية العادية التي كانت مقررة ابتداء من صبيحة اليوم الإثنين 8 يونيو حيث دخلوا في مقاطعة مفتوحة بالكليات الثلاث حتى تحقيق مجموعة من المطالب .
وكان طلبة جامعة وجدة قد خاضوا في مجموعة من الحلقيات النقاشية ليخلصوا إلى أن الظروف غير مواتية لاجتياز الإمتحانات حيث تقررت مقاطعتها إلى أن تمتثل الإدارة لملف مطلبي يضم مجموعة من النقاط على رأسها التعجيل بالحكم في قضية الطلبة المعتقلين على خلفية أحداث "الإثنين الأسود" وتسجيل الطالب المطرود من كلية العلوم، بالإضافة إلى التطبيب المجاني للطالب "بوعلام قدوري" المصاب بالسرطان، والذي يعتصم بباب الحي الجامعي منذ أزيد من شهر..
تجدر الإشارة إلى أن جامعة محمد الأول تتخبط في مجموعة من المشاكل حيث تغرق في ديون بملايير السنتيمات و لا تزال بدون رئيس منذ إقالة الرئيس السابق عبد العزيز صدوق قبل أشهر .

إرسال تعليق

 
Top