0
تاوريرت 24

احتضنت قاعة التنشيط بالمركب الإجتماعي مولاي علي الشريف بتاوريرت مساء أمس الأربعاء 17 يونيو جلسة نقاشية في موضوع "مسودة القانون الجنائي بين القبول والرفض" أطرها مجموعة من الضيوف منهم رئيس الجمعية الوطنية لإصلاح منظومة العدالة بالمكتب المركزي الاستاذ نورالدين بوبكر وكذا الفرع المحلي بتاوريرت للجمعية المغربية لحقوق الإنسان حمو ادريس و ممثلة المجلس العلمي بتاوريرت الأستاذة نوال الرمضاني اضافة الى الاستاذ عبد العزيز البلغيتي فاعل جمعوي وعضو بالمجلس الجهوي لحقوق الإنسان في حين تغيب كل من ممثل النيابة العامة بابتدائية تاوريرت وكذا رئيس المحكمة بنفس الابتدائية .


هذا وقد عرفت هذه الجلسة نقاشا مستفيضا حول مجموعة من مضامين مسودة القانون الجنائي المطروحة للنقاش كعقوبة الإعدام، الحق في الإجهاض، إزدراء الأديان، الإفطار العلني في رمضاناضافة الى العقوبات البديلة وغيرها من المواضيع التي تهم رسم سياسة جنائية فاعلة للبلاد .

وفي ختام هذه الجلسة وزعت شواهد تقديرية على الضيوف اضافة الى أعضاء الجمعية تكريما لهم على ما بذلوه من مجهودات لاذكاء النقاش وانجاح هذه الطاولة النقاشية المستديرة.


إرسال تعليق

 
Top