0
ترتبك بعض الحيوانات عند رؤية نفسها في المرآة لدرجة أن بعضها قد يهاجم انعكاسه ظنا أنه يهاجم شخصا آخر.

ونصب المصور الفرنسي "خافيير هوبيرت بريير"، أثناء مكوثه في أدغال الغابون بإفريقيا، مجموعة مرايا في أماكن عدة لكي تضبط كاميرته تصرف حيوانات مختلفة عند رؤية نفسها منعكسة فيها.

وصورت كاميرا خافيير فهداً فضوليا إقترب من المرآة أقرب ما يمكن ليدرس الصورة المنعكسة، بينما تتحرك قرود أمامها في الوقت الذي تأثرت فيه غوريلا بصورتها المنعكسة لدرجة أنها هاجمت المرآة.

إرسال تعليق

 
Top