0
تاوريرت24
 تفاجأ مستعملوا الطريق الوطنية رقم 19 الرابطة بين مدينتي تاوريرت والناظور وخاصة ساكنة جماعة ملقى الويدان ،حسب مراسلة توصل بها الموقع من رئيس جمعية بلادي للبيئة والتنمية بالجماعة القروية ملقى الويدان ، بالمنحى الذي أخذه مسار هذه الطريق بعد انجاز قنطرة واد ملوية ، حيث كان من المقرر أو من المنتظرتضيف المراسلة أن يتم اتمام الطريق بشكل مستقيم حتى يتم التخلص من المنعرج الخطير الذي يعد نقطة سوداء بالمنطقة ،الا أن ما أثار الاستغراب هو تحويل مسار الطريق الى منعرج أكثر خطورة و بالتالي أصبح  منعرجان خطيران بنفس المكان وهو ما سيزيد من نسبة حوادث السير بالمنطقة .

لهذا تناشد المراسلة جميع المسؤولين وعلى رأسهم وزير النقل والتجهيز للتدخل العاجل لإصلاح الوضع قبل فوات الأوان خاصة وأن الأشغال جارية على قدم وساق لإتمام الورش .


إرسال تعليق

 
Top