0
 


تاوريرت24

في إطار الاحتفاء باليوم العالمي للمسنين ، الذي يصادف الأول من شهر أكتوبر من كل سنة الذي تم تخصيصه للاحتفال بهذه الفئة ، عرفانا وردا للجميل على ماقدمته من تضحيات في سبيل بناء هذا المجتمع قبل أن تشيخ وتصبح في حاجة لمن يمد يده إليها ويُضحي من أجلها ، نظمت مساء اليوم الأربعاء 28 أكتوبر ، الجمعية الخيرية لرعاية المسنين بتاوريرت مائدة مستديرة تم خلالها مناقشة هذه القضية من مختلف جوانبها .

اللقاء حسب محمد خيبش رئيس الجمعية الخيرية ، جاء بناءً على توصيات ملتقى مراكش المنعقد أيام 06\07\08 من هذا الشهر تحت شعار كبار السن بين الرعاية الأسرية والمؤسسة ، وقد قدم خلال اللقاء صورة مبسطة لدور المؤسسة في إيواء المسنين وكذا الإكراهات التي تواجه العاملين بها في استقبالهم مستدلا في ذلك بأمثلة لحالات واقعية .


   كما كان هذا اللقاء أيضا مناسبة للفعاليات الحاضرة المهتمة بالمُسن لتبادل الآراء والخروج بتوصيات تساهم في الحفاظ على كرامة هذه الفئة  ، حيث أكدت أغلب المداخلات على ضرورة تشجيع الأسر وتوعيتها للتكفل بالمسن على اعتبار أن الأسرة هي المكان الطبيعي الذي يوفر الدفئ لهذا المسن والذي لا يمكن تعويضه  بأي صفة من الصفات .





























إرسال تعليق

 
Top