0

يبدو أن زيارة الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو للمغرب، للمرة الثانية في أقل من أسبوعين لم تعجب إدارة فريقه ريال مدريد، برئاسة "فلورنتينو بيرييز".

فبحسب الصحافة الاسبانية فزيارة رونالدو للمغرب بعد مباراة فريقه ضد سلتا فيغو، خلفت استياء لدى إدارة النادي الملكي، بسبب التقاط عدسات الباباراتزي صورة لهداف المرينغي وهو يقضي ليلة صاخبة بالإضافة إلى مقطع فيديو يظهر تهاتف الجماهير المغربية على أفضل لاعب في العالم العام الماضي دون وجود حراسة أمنية كافية.

يشار إلى أن رونالدو كان قد حل يوم السبت بمدينة أكادير ليلاً في طائرة خاصة، أقلته بعد نهاية مباراة فريقه ريال مدريد ضد سيلتا فيغو التي انتهت بفوز الفريق الملكي، بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، ضمن منافسات الأسبوع التاسع للدوري الإسباني، سجل من خلالها رونالدو هدف الفريق المدريدي الأول في الدقيقة الثامنة من عمر اللقاء.

إرسال تعليق

 
Top