0

تاوريرت24

احتفلت جماعة العدل والإحسان بتاوريرت بذكرى المولد النبوي، أمس الأربعاء بعد صلاة المغرب، من أمام المسجد المحمدي الكائن بالحي الجديد ، برفع الشموع والورود والحلويات وترديد الأناشيد الدينية والأذكار لمدة تجاوزت ساعة من الزمن .

وكان أعضاء الجماعة يعتزمون التحرك في موكب احتفالي من المسجد  باتجاه ساحة السوق المحروق تخليداً لهذه المناسبة وإحياءً للتقاليد المغربية في الإحتفال بعيد المولد غير أن القوات العمومية منعتهم من ذلك.

ونددت العدل والإحسان بتاوريرت، بالمنع الذي طال مسيرتها معتبرة إياه سلوكاً لا أخلاقياً وضربا لحق المغاربة في ممارسة شعائرهم الدينية، وفق ما جاء في بيانٍ توصلنا بنسخة منه .

كما أدانت الجماعة ما أسمتها "الهجمة المخزنية الشرسة لضرب الأمن الروحي للمغاربة والقضاء على القيم الإسلامية السمحة" . محذرة من "غرس معاني الفحش والرذيلة وتغيير الهوية الإسلامية للمغاربة إرضاءً للصهاينة ...".




























إرسال تعليق

 
Top