0

تاوريرت24

شهدت مدينة تاوريرت على غرار عدد من مدن الجهة الشرقية ، وجدة جرادة العيون ومدن أخرى على الصعيد الوطني وقفات احتجاجية تضامنا مع الأساتذة المتدربين في مطالبتهم بإلغاء المرسومين وتنديدا بالقمع الذي تعرضوا له يوم الخميس 07 يناير بعدد من المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين .

الوقفة التضامنية بتاوريرت كنت بمبادرة من جمعية المعطلين وقد عرفت مشاركة عدد من شباب الحركة بالمدينة ،وذلك حوالي الخامسة من مساء اليوم الأحد 10 يناير من أمام مقر المحكمة الابتدائية ، حيث رُفعت شعارات منددة بالعنف الذي تعرض له الأساتذة المتدربين المطالبين بإلغاء المرسومين 2ــ 15ــ588 الذي يفصل التكوين عن التوظيف و 2ــ15ــ589 الذي قلص المنحة إلى النصف .كما رُفعت شعارات مطالبة برحيل كل من بنكيران وبلمختار وحصاد باعتبارهم المسؤولين عما تعرض له الأساتذة المتدربين من قمع وتنكيل .

وقد عبر عضو المكتب في كلمة من داخل الوقفة عن تضامن الجمعية ودعمها لنضالات الأساتذة المتدربين في احتجاجتهم ضد القرارت التعسفية لحكومة بنكيران ، معتبرا أن هذين المرسومين لا يخدمان إلا مصالح لوبيات القطاع الخاص وأن الهدف منهما ليس الجودة بل أنهما جاءا استجابة لإملاءات الجهات المانحة وأنهما يضربان حق المواطن البسيط في الولوج لمهنة التدريس بالقطاع العام وبالتالي فالكل معني بالنضال من أجل إلغائهما وإلغاء كل القرارات اللاشعبية للحكومة الحالية .

كما عرفت كل من العيون الشرقية ووجدة وجرادة أشكال احتجاجية تضامنا مع الأساتذة المتدربين وتنديدا بالقمع الذي تعرضوا له يوم الخميس 07 يناير.








إرسال تعليق

 
Top