0


حذّر وزير يوناني من موجة تدفق جديدة للمهاجرين تشهدها البلاد، مشيرا إلى توافد أعداد كبيرة من المغاربة والجزائريين، في الوقت الذي تسير فيه أزمة المهاجرين في القارة نحو الأسوء.
وقال يوانس موزالاس، في حوار صحافي مع صحيفة “Eleftheros Typos” المحلية،  حسب ما أوردته جريدة اليوم24 في عددها لهذا اليوم الأحد 03 يناير، نحن نواجه ظاهرة جديدة هي أن “المغاربة والجزائريين باتوا يتوافدون بأعداد هائلة على الأراضي اليونانية لدرجة أغرقوا البلاد”، مشددا على أن “المهاجرين الجدد” سيتم ترحيلهم إلى بلادهم إن كانوا غير مؤهلين للحصول على اللجوء أو حمل صفة “لاجئ”.
وحول مستقبل الأزمة، يرى الوزير المكلف بشؤون الهجرة، أن السنة الجديدة ستكون أصعب بكثير من السنة الماضية، خصوصا للدول الأوربية، التي تسعى جاهدة إلى السيطرة على حدودها ووقف تدفق المهاجرين.
وتعتبر الشواطئ اليونانية من بين أهم الطرق التي تتوجه إليها قوارب المهاجرين، إلى جانب قبرص وإيطاليا، باعتبارها بوابة العبور نحو القارة الأوربية.

إرسال تعليق

 
Top