0

تاوريرت24

إحياءً للذكرى الخامسة لخروج حركة 20 فبراير للشارع ، نُظمت مساء اليوم السبت بتاوريرت وقفة احتجاجية أمام مقر البلدية شارك فيها العشرات من المحتجين على الوضع إلى جانب فعاليات سياسية وحقوقية دأبت على النضال إلى جانب الحركات الشعبية .

 وبالرغم من الحصار والتطويق الأمني الذي عرفته الوقفة منذ بدايتها ، فقد صدحت حناجر المحتجين بشعارات مطالبة بالحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية ، كما رفع المحتجون شعارات مطالبة بمحاسبة المفسدين وبالتوزيع العادل للثروات وبإلغاء كافة القرارات التي تضرب حق المواطن في العيش الكريم ، ولم تخلو الوقفة من تضامن مع القاضي الهيني وتنديد بقرار عزله . 

المحتجون طالبوا أيضا بإلغاء معاشات البرلمانيين وتشغيل الشباب وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين ، إلى جانب باقي الشعارات التي طالبت بها الحركة منذ خروجها للشارع قبل خمس سنوات والتي حسب المتظاهرين لم يتحقق منها شيء .

هذا وقد عرفت مختلف المدن المغربية خروج الحركة وإن بشكل متفاوت من حيث الكم ، وذلك تأكيدا على الاستمرار في النضال رفضا للسياسات الغير عادلة التي وسعت من الفجوة بين أبناء الوطن الواحد .



















إرسال تعليق

 
Top