0



تاوريرت24

في مبادرة قد تُعد الأولى من نوعها على الصعيد الإقليمي ، قام تلاميذ نادي البيئة بالثانوية الإعدادية ملقى الويدان ، تحت إشراف الأستاذ رشيد بوغالب المسؤول عن النادي ،بتجهيز المؤسسة بكراسي ثابتة داخل الساحة لتوفير راحة للتلاميذ أثناء فترات الاستراحة .

المبادرة ليست الأولى التي يقوم بها تلاميذ المؤسسة ، بل سبقتها مبادرات أخرى تمثلت في تزيين فضاء المؤسسة برسومات جدارية وغرس مساحات مهمة من الساحة بأنواع مختلفة من الأشجار إضافة لتجهيز مكتبة مدرسية ... وهو ما أضفى على المؤسسة طابعا جماليا وفر للتلاميذ والعاملين بها على حد سواء الجو الملائم للاشتغال .

وحسب الأستاذ المشرف على النادي ، فالهدف من مثل هذه المبادرات هو تشجيع التلاميذ على العمل الجماعي ،إضافة لتحسيسهم بأهمية الحفاظ على مدرستهم باعتبارها المرآة التي تعكس صورتهم للمجتمع ، وقد ساهم فيها اضافة لنادي البيئة ، مختلف العاملين بالمؤسسة إلى جانب بعض الغيورين على القطاع من ساكنة الجماعة بديار المهجر .

هذه المبادرات لقيت استحسان زوار المؤسسة من أطر إدارية وأولياء الأمور لكونها وفرت الجو الملائم للدراسة والتدريس والتي يُأمل تعميمها على باقي مؤسسات الإقليم .











إرسال تعليق

 
Top