0

تاوريرت24

عقد المجلس الجماعي لمدينة تاوريرت صبيحة اليوم الأربعاء 04 فبراير، دورته العادية لشهر فبراير، بحضور السلطة المحلية ممثلة في شخص قائد المقاطعة الرابعة فدوى لمريمي بالنيابة عن باشا المدينة وعدد من أعضاء المعارضة .

الجلسة الأولى لهذه الدورة تم خلالها المناقشة والمصادقة على تسع نقاط مدرجة بجدول الأعمال فيما تم تأجيل النقطة الثانية المتعلقة بإحداث نواة جامعية بالمدينة إلى جانب ثمان نقاط إلى جلسة الغد الجمعة 05 فبراير .

وقد تم خلال الجلسة عرض حصيلة تنفيذ ميزانية 2015 ، كما تمت المصادقة على رفع ملتمس لأجل إحداث نيابة لوزارة الشباب والرياضة والتي حسب رد رئيس المجلس أنهم بصدد البحث عن مقر لها لكرائه ، إضافة لملتمس اخر لأجل إحداث مندوبية إقليمية لوزارة الثقافة .
كما عرفت الجلسة دراسة إمكانية ابرام اتفاقية شراكة بين الجماعة والمجلس الإقليمي ومجلس الجهة الشرقية لتهيئة السوق الأسبوعي ، هذا مع المصادقة على اتفاقية بين الجماعة ومندوبية وزارة الصحة وطبيبين من القطاع الخاص لتسيير المكتب الجماعي لحفظ الصحة ... 

ومن بين النقاط أيضا التي تمت مناقشتها والحسم فيها ،والتي كثيرا ما أثارت تساؤل المواطنين هي النقطة المتعلقة بالدكاكين المتواجدة قرب القاعة المغطاة ومآلها ، حيث تم التأكيد على ترحيل المستغلين لتلك الدكاكين إلى المركب التجاري كباقي تجار السوق المحروق .وكذا مشكل التأخير الحاصل في إنجاز مشروع الزينابي الاستثماري المتواجد قبالة المحطة الطرقية الجديدة والذي تم إمهاله ثلاثة أشهر إضافية قبل اتخاذ الإجراءات القانونية بخصوصه .

وقد عرفت الجلسة في بدايتها احتجاج عدد من شباب تاوريرت مطالبين عبر شعارات مكتوبة بمحاسبة المجلس البلدي السابق .








إرسال تعليق

 
Top