0
تاوريرت24

أعلن رئيس المجلس الجماعي لتاوريرت، البشير بوخريص، أن إشكال السوق المغطى بتاوريرت في طريقه إلى الحل في غضون الأيام القليلة المقبلة، ليتم الإعلان عن سمسرة عمومية لكراء المحلات التجارية، التي من المرتقب أن تساهم في تنشيط الحركة الإقتصادية بالمدينة وتوفير فضاء تجاري ملائم يلبي احتياجات الساكنة.

وأثنى بوخريص، على "المجهودات التي بذلها النائب البرلماني خالد سبيع في هذا الإطار، والتي أثمرت تعهّداً من وزارة الداخلية بالتدخل لرفع العجز عن المرفق دون أن يتم ذلك على حساب ميزانية الجماعة".

من جهته، أوضح سبيع، أنه وبتنسيق مع رئيس المجلس تم عقد عدة لقاءات لإقناع وزارة الداخلية بالتدخل، وأنه خلال الأسابيع المقبلة سيتم وضع حد للنزاع القضائي بالطريقة المناسبة، وبحل ودي، مما سيمكّن من رفع الحجز عن المركب التجاري والإعلان عن سمسرة شفافة للراغبين في كراء المحلات.

وكان القضاء قد أصدر سنة 2012 حكماً بالحجز على السوق المغطى الكائن بالحي القديم بتاوريرت، على خلفية مطالبة أحد الخواص للجماعة بأداء ما بذمتها لصالحه.

ويعود أصل القضية لعهد الرئيس "بوطيب" حيث أوضحت مصادر الموقع، أن الجماعة أوقفت خلال سنوات التسعينات، لمرات متتالية، تشييد مشروع لأحد الخواص، لدواعي أثبتت الخبرة التي لجأ إليه صاحب المشروع أنها غير معقولة، وحكم القضاء لصالح الطرف المتضرر بما يفوق 4.5 مليون درهم، في إطار جبر الضرر الناتج عن عرقلة المشروع. وحيث أن المجالس المتعاقبة لم تؤدي ما بذمة الجماعة، فقد تم الحجز على المرفق، وضلت أبوابه موصدة منذ ذلك الحين..

إرسال تعليق

 
Top