0

تاوريرت24

عاشت منطقة سايس دائرة سيدي اسماعيل باقليم الجديدة السبت 23 أبريل ،على وقع أحداث فاجعة دموية أرعبت الساكنة ، وذلك بعد إقدام مختل عقليا على ذبح 10 أشخاص من أفراد عائلته وإصابة العديد من بينهم رجل وقاية مدنية .

وتعود أحداث هذه الفاجعة حسب مصادر إعلامية محلية ، على إثر نشوب خلاف بين الجاني وهو أب لأربع بنات يعاني اضطراب عقلي وبعض أفراد عائلته ، أصيب على إثره بنوبة هستيرية دخل بعدها إلى بيته حيث حمل سكينا كبيرا فكان أول ضحاياه زوجته وإحدى قريباتها، بعدها توجه نحو أبيه فأجهز عليه بدوره قبل أن ينتقل لأمه ليخرج بعدها للشارع ويشرع في قتل كل من صادفه في طريقه حيث كان من بين ضحاياه أيضا بنت أخيه وعمه وابن عمه وعم أبيه وابنت خالته وأحد أفراد العائلة .

وتضيف نفس المصادر أن رجال الدرك قد وجدوا صعوبة في إلقاء القبض عليه خاصة بعدما احتجز بناته الأربعة وبدأ يهدد بقتلهن ، قبل أن يتم احتواء الوضع وإلقاء القبض عليه دون إصابة البنات باستثناء إصابة فرد من الوقاية المدنية الذي أصيب بجرح غائر على مستوى الكتف .
وقد تم اقتياد الجاني إلى مركز سيدي اسماعيل للدرك ، فيما تم نقل المصابين للمستشفى لتلقي الإسعافات ، وجثث الضحايا لمستودع الأموات .

إرسال تعليق

 
Top