0

تاوريرت24

أصدرت نقابة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل بتاوريرت بيانا تنديديا شديد اللهجة ضد باشا المدينة ،وذلك على إثر منعها من إشهار ملصقات ونداءات فاتح ماي بالشارع العام .

وقد جاء في البيان الذي توصلت تاوريرت24 بنسخة منه ، أنه وفي سابقة خطيرة تؤشر على منحى تراجعي خطير في حقل الحريات الفردية والجماعية بمدينة تاوريرت ، أقدمت السلطات المحلية على منع الكنفدرالية الديمقراطية للشغل مساء يوم الجمعة 29 أبريل من إشهار ملصقات دعائية خاصة بتظاهرة فاتح ماي لهذه السنة ، وذلك بقرار شفهي دون تضمينه في مقرر رسمي بالرغم من توفر النقابة على ترخيص موقع من طرق باشا المدينة بخصوص تحضيرات وترتيبات التظاهرة .

وأضاف البيان ، أن باشا المدينة عمد إلى تجنيد أعوان السلطة في جنح الظلام لانتزاع وتمزيق وإتلاف جميع الملصقات والنداءات في خرق سافر للقوانين الضامنة للحقوق والحريات ، وفي تعد وسطو مفضوح على ممتلكات النقابة .

وقد استغربت النقابة حسب نفس البيان ، تناقض باشا المدينة في قراراته المزاجية ، إذ يضيف البيان أنه في الوقت الذي يؤشر على الترخيص لمباشرة ترتيبات التظاهرة ، يعمد في نفس الآن إلى منع إشهار الملصقات الدعائية الخاصة بنفس التظاهرة .

هذا وقد اعتبرت النقابة ، أن ماقام به باشا المدينة من (اجتهاد) حسب ما جاء في البيان ، يندرج ضمن صيرورة التضييق على الحريات العامة والحق في الاحتجاج السلمي الذي تعرفه مختلف مناطق البلاد ، منددة في ذات السياق بهذه الممارسات ومدينة لعملية تسخير جحافل المقدمين والشيوخ لإزالة الملصقات وتمزيقها ليلا .


إرسال تعليق

 
Top