0


تاوريرت24

إفتتحت الأربعاء 10 غشت الجاري، فعاليات الدورة العاشرة لمهرجان المنڭوشي بتاوريرت بعروض الفروسية التقليدية نهاراً وسهرة فنية ليلاً.

ويشارك في عروض الفروسية التي يحتضنها ملعب الفروسية الكائن قرب الطريق الوطنية رقم  9، ما يفوق الاربعين  سربة وحوالي 800 فارس من مختلف المناطق سواء المحيطة بتاوريرت أو من الأقاليم المجاورة حيث سجل حضور سربات من اقليم  جرسيف، اقليم جرادة  ... وقد نصبت خيام الفرق المشاركة بمحيط الملعب كما جرت العادة بذلك.

وتابع العروض جمهور لا بأس به من عشاق فنون "التبوريدة" من مدينة تاوريرت والمناطق المجاورة، تحمل حرارة الصيف لمتابعة هذا الموعد السنوي.

في نفس الإطار، احتضنت ساحة المسيرة الخضراء بحي النهضة سهرة فنية انطلقت في حدود العاشرة ليلاً، تابعها هي الأخرى جمهور لا بأس به، حيث تناوب على المنصة مجموعة من شباب الإقليم الذي تم اختيارهم من خلال مسابقة غنائية أقامتها الجمعية المنظمة سابقاً، قبل أن تختتم السهرة بأغاني الراي التي أداها "الشاب بوفايدة".

يذكر أن هذه الدورة، تنظم من طرف جمعية التنشيط الثقافي والاجتماعي والرياضي والتحسيس البيئي بشراكة مع المجلسين الجماعي والإقليمي لتاوريرت ، وبدعم من المديرية العامة للجماعات المحلية والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ووكالة جهة الشرق ومساهمة وزارة  الثقافة ومساهمة شركة إتصالات المغرب. وستستمر فعالياتها إلى غاية 13 من الشهر الجاري، وتعرف مشاركة فنانين محليين ونجوم معروفين على المستوى الوطني كالفنانة الشعبية نجاة اعتابو، والجزائرية الزهوانية، والفنان بدر سلطان وإبن تاوريرت الشاب عبد المولى.


















































إرسال تعليق

 
Top