0

تاوريرت24

تضاعف جمهور ساحة المسيرة التي تحتضن منصة السهرات، خلال ثاني ليالي مهرجان المنكوشي في دورته العاشرة المنظم من 10 إلى 13 غشت الجاري بتاوريرت.

وانطلقت السهرة في حدود العاشرة ليلاً بعروض في فن المنڭوشي والتراث المحلي من تقديم فرق فلكلورية، تلى ذلك تناوب مجموعة من الفنانين على المنصة، بداية بإبن المنطقة الشاب احميدة التاوريرتي، ثم الفنانة الشابة ياسمين، بالإضافة إلى  ديدجي كريم رفقة داني، لتختتم السهرة على أنغام الراي وباقة من أغاني الشاب سيمو راي.

قبل ذلك، احتضنت ساحة وداد، انطلاقاً من السابعة مساءً أمسية ترفيهية للأطفال وذوي الإحتياجات الخاصة نشطت فقراتها جمعيات فاعلة في المجال الفني والثقافي على المستوى المحلي.

في نفس الإطار، تتواصل الفرق المشاركة في تقديم عروض "التبوريدة" التقليدية بلمعب الفروسية الكائن قرب الطريق الوطنية باتجاه دبدو.









































إرسال تعليق

 
Top