0


تاوريرت24

اختتم معطلو الجمعية الوطنية لحملة الشهادات ،أمس السبت 03 شتنبر، معركتهم الوطنية الممركزة التي دامت ثلاثة أيام ، بمسيرة شعبية انطلقت من ساحة باب الأحد في اتجاه مقر البرلمان .

المعركة الوطنية التي اختار لها منظموها شعار " لنناضل من أجل سياسة وطنية ديمقراطية شعبية في ميدان التشغيل " ،عرفت مشاركة مختلف الفروع الوطنية للجمعية من بينهم فروع الجهة الشرقية ، تاوريرت ، وجدة ، الناظور ، الدريوش ...وقد انطلقت في الفاتح شتنبر الجاري بوقفة أمام مقر وزارة العدل فيما عرفت الوقفة التي كان من المزمع تنظيمها في اليوم الثاني أمام وزارة الداخلية تطويقا أمنيا ومنعا بالقوة ليتم تحويلها إلى اعتصام جزئي أمام مقر البرلمان ، أما في اليوم الثالث فقد كانت شوارع الرباط على موعد مع مسيرة شعبية انطلقت في حدود الساعة السادسة مساءً من ساحة باب الأحد في اتجاه البرلمان ، وقد عرفت مشاركة شعبية واسعة رُفعت خلالها شعارات مطالبة بالحق في الشغل والتنظيم ومنددة بسياسات الحكومة في مجال التشغيل ، كما رُفعت شعارات مطالبة بالكشف عن قبر الشهيد مصطفى الحمزاوي ومعاقبة المتسببين في وفاته مع المطالبة بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين .

وتعرف مختلف فروع الجمعية على المستوى الوطني احتجاجات متواصلة للمطالبة بالحق في الشغل والعيش الكريم ومن أجل التصدي للسياسات الحكومية الرامية إلى تفكيك الوظيفة العمومية .















إرسال تعليق

 
Top