0
تاوريرت24
أعلن، يوم أمس السبت 15 أكتوبر، عن أول حالة اعتقال في المغرب بسبب بيع “الميكا”، بعد مرور حوالي أربعة أشهر على دخول قانون منع الأكياس البلاستيكية حيز التنفيذ.
وأعلن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بسلا حسب جريدة اليوم 24 التي أورت الخبر، عن اعتقال أحد الأشخاص الذي ضبط وبحوزته أطنان من الأكياس البلاستيكية، وتم وضعه رهن الحراسة النظرية.
وأوضح بلاغ وكيل الملك أن عناصر الدرك الملكي تمكنت من حجز 5 أطنان من الأكياس البلاستيكية التي كانت بحوزة أحد الاشخاص.
وأضاف نفس المصدر أن الأبحاث الأولية أبانت أن المعني بالأمر قام بجلب هذه الأكياس من أحد المستودعات السرية من تيك مليل. وبعدها انتقلت عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان عثرت على كمية تقدر بحوالي 4 أطنان من المواد الاولية التي تستعمل في صناعة البلاستيك المحظور وتم حيازتها لفائدة البحث، بعدما تم اعتقال صاحبها.
وبعدما تم وضع المشتبه فيه رهن الحراسة النظرية، شددت النيابة العامة على أنه سيتم اعتقال كافة الأشخاص الذين ستسفر عملية البحث عن تورطهم في هذه القضية وستعرضهم على القضاء لمحاكمتهم طبقا للقانون.
يذكر أن الحملة التي تقوم بها السلطات تأتي في إطار تفعيل القانون رقم 77.15 المتعلق بمنع صنع الأكياس من مادة البلاستيك واستيرادها وتصديرها وتسويقها واستعمالها، الذي دخل حيز التنفيذ منذ فاتح يوليوز الماضي .

إرسال تعليق

 
Top