0

تاوريرت24

استمرارا في احتجاجاتهم التي انطلقت منذ أزيد من أربع سنوات للمطالبة بحقهم في تسوية وضعيتهم الإدارية والمالية على غرار باقي الأفواج السابقة التي استعانت بها وزارة التربية الوطنية لسد الخصاص الحاصل في أطرها التربوية ، أقدم أساتذة سد الخصاص بالجهة الشرقية أمس الأربعاء 19 أكتوبر على اقتحام مقر الأكاديمية الجهوية لمهن التربية والتكوين .

ويأتي هذا الشكل الاحتجاجي التصعيدي المفاجئ والغير معلن حسب كلمة لعضو التنسيق الجهوي من داخل مقر الأكاديمية كرد على تجاهل مدير الأكاديمية لمطالبهم التي وصلت حد التملص من عقد لقاءات معهم لتدارس وضعيتهم وإيجاد حلول منصفة وعادلة لها .

هذا وقد رفع هؤلاء الأساتذة من داخل الشكل الاحتجاجي مجموعة من الشعارات التي تعبر عن مطالبهم المتمثلة أساسا في تسوية وضعيتهم القانونية والمالية مع تمكينهم من إشهادات إدارية تثبت عد الساعات الفعلية التي اشتغلوها أسبوعيا من داخل الأقسام والتي تحاول الوزارة الوصية عن القطاع التملص منها بادعاء اشتغالهم لثمان ساعات فقط في حين اشتغلت هذه الفئة عدد ساعات يوازي الساعات الرسمية لكل مستوى ومع ذلك لم يحصلوا إلا على أجرة ثمان ساعات .

هذه الخطوة الاحتجاجية التي تأتي في إطار سلسلة احتجاجات قامت بها هذه الفئة من الأساتذة ، انتهت بتحديد موعد لقاء مع مدير الاكاديمية الذي من المنتظر أن تتم خلاله مناقشة مختلف المطالب .

إرسال تعليق

 
Top