0

رد الاعتبار للمدرسة العمومية بصفة خاصة والتعليم بصفة عامة
نسعى للرقي بجودة التعليم ونضع مخططات استعجالية لتحقيق هذا الهدف امر يدخل البهجة والسرور على القلب لكن السؤال الذي يطرح نفسه كيف نصل لتعليم بجودة عالية  ومدارس غير ملائمة للتحصيل العلمي وتفتقر لأبسط التجهيزات؟؟
في غياب إجراءات فعلية صارمة واستعجالية من لدن وزارة التربية والتعليم لاتزال المدارس المغربية تعيش تحت عتبة التهميش والهشاشة وتصنف الأسوأ من نوعها في العالم خير دليل على هذا التقرير الدولي الذي أنجزته منظمة الاقتصاد والتعاون والتنمية الدولية، حيث تذيل المغرب القائمة التي شملت 76 دولة واحتل الرتبة 73 
رتبة تجعلنا نشعر بالخزي والعار كمغاربة غيورين على وطنهم في هذا الصدد 

 قام مجموعة من طلبة ماستر الاقتصاد وتدبير المؤسسات Economie et Management des Organisations بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة محمد الأول بوجدة بخلق إطارتحت اسم " يلاه نفرحوهم "وهو شعار يرمز الى ادخال البسمة والفرحة من خلال المساهمة في اصلاح مؤسسة تربوية عمومية افتقرت لأبسط التجهيزات ، ولا تتوفر على الظروف المناسبة للتكوين الجيد للناشئة نتحدث عن مؤسسة مولاي يوسف الابتدائية والواقعة في قلب مدينة وجدة والتي تم انشائها سنة 1964 ، حيث عاينت المجموعة بمعية مدير المدرسة الاحتياجات الأساسية لهذه المؤسسة التربوية والتي لم تعرف أي اصلاح منذ تاريخ النشأة وتم تحديد بعض الاحتياجات حسب الأولويات كالاتي : 
1- اصلاح أرضية المدرسة
2- اصلاح قنوات الصرف الصحي
3- الصباغة والرسم على الجدران
4- اصلاح الأجهزة الكهربائية المتلاشية والمعطلة 
5- خلق بعض الفضاءات الخضراء داخل ساحة المؤسسة 
6- انشاء مكتبات 
7- خلق فضاء رياضي

ومن أجل تلبية هذه الاحتياجات  واخرى قامت مجموعة :" يلاه نفرحوهم "بعدة اتصالات مع مؤسسات صناعية وتجارية ، وتم ربط الاتصال ببعض الجمعيات والمحسنين حيث قدمت لهم الشروحات الضرورية والغاية المرجوة من وراء هذا العمل التطوعي الهادف الى اصلاح مؤسسة تربوية عمومية
تتقدم مجموعة " يلاه نفرحوهم "بالشكر الجزيل لكل الداعمين والمساهمين والمحسنين والمتعاونين من أجل انجاح هذه التجربة ذات الأبعاد الانسانية والاجتماعية كما نتوجه بالشكر للسيد مدير مدرسة مولاي يوسف الابتدائية بوجدة ولكافة الأطر التربوية بالمؤسسة، ولكل المنابر الاعلامية من صحافة ومواقع الكترونية ...والشكر موصول للأستاذ عبد الواحد بريشي على مجهوداته الرامية الى اشراك الطلبة الباحثين في العمل التطوعي وخلق روح المبادرة والتضامن بين مختلف فئات المجتمع.  
للتواصل

عن فريق يلاه نفرحوهم 




















إرسال تعليق

 
Top