0

محمد بشاوي / تاوريرت 24

أختتمت أمس الخميس، فعاليات الدورة التكوينية التي نظمها محترف شعلة للتنشيط التربوي الثقافي والتخييم بشراكة مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاوريرت، في مجال ' تقنيات التنشيط التربوي وإعداد الأنشطة الكبرى وتوظيف وسائل التعبير في العملية التنشيطية'، على امتداد الفترة المتراوحة بين 28 يناير و 2 فبراير الجاري، بداخلية المشروع الخامس، بمدينة دبدو.

وشهد الحفل الذي حضره باشا مدينة دبدو وأصدقاء "المحترف" بإقليم تاوريرت، عدة فقرات تم من خلالها عرض منتوج 6 أيام من التكوين المكثّف لأطر "المحترف" جهوياً، وفي هذا الإطار تم عرض لوحات إيكوغرافية تعبيرية ومشاهد مسرحية، كمنتوج لورشة التعبير الجسدي والمسرح، ومجموعة من الأغاني الوطنية موضوعها التربية البيئية والطرقية وقيم حب الوطن، وذلك كتتويج لورشة "الأنشودة"... كما تضمن عروض ترفيهية ولوحات بهلوانية وتنشيط جماعي، ورافق كل ذلك تنشيط موسيقي.

وتقدّم مدير الدورة التكوينية، يوسف حمّاس بالشّكر لكل المشاركين والمساهمين، والدّاعمين الذين كان لهم الفضل في إخراج مشروع الدورة إلى حيّز الوجود، مجدّدا التأكيد على أهمية التكوين في الرفع من مستوى العمل الجمعوي بالجهة، وهو ما تم التعبير عنه في شعار الدورة (تجويد الخدمات التربوية رهين بتأهيل الاطر التربوية).

وأسدل الستار بحفل شاي على شرف المشاركين والحاضرين، وتوزيع شواهد المشاركة.










































































































































































إرسال تعليق

 
Top