0


تاوريرت24

في خطوة احتجاجية تنديدا بقرار مدير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ، توجه العشرات من ساكنة حي المجد بتاوريرت صباح يوم الجمعة المنصرم إلى عمالة الإقليم احتجاجا على القرار .

وكانت ساكنة هذا الحي قد توصلت الأسبوع الماضي بقرار مكتوب من مدير المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب يقضي بوجوب تأديتهم لمبلغ 3720 درهم في أجل أقصاه خمسة عشر يوما من توصلهم بالمراسلة مع التهديد بتعليق تزويد منازلهم بالماء .

 ويأتي هذا القرار حسب المراسلة التي توصلوا بها والتي يتوفر الموقع على نسخة منها تبعا للالتزام الموقع من طرفهم بخصوص ربط منازلهم بشبكة التطهير السائل ( الواد الحار ) .

هذا في الوقت الذي أكد فيه عدد من ساكنة هذا الحي أنهم لم يوقعوا أي التزام مع إدارة هذا المكتب أثناء قيام هذه الأخير منذ مايقارب السنة والنصف بربط منازلهم بشبكة التطهير السائل .كما أن قنوات تصريف المياه العادمة بهذا الحي يضيف أحدهم ضعيفة جدا بسبب ربطها مع قنوات معامل الزيتون المتواجدة قرب الحي ، مما يؤدي في غالب الأحيان لتسرب هذه المياه على شكل مجاري تقطع الطريق على المارة وخاصة الأطفال الصغار وتتسبب في انتشار روائح كريهة وأمراض معدية .

وفي شكاية موجهة لعامل الإقليم ، طالبت ساكنة حي المجد العامل بالتدخل لإيقاف هذا القرار المجحف في حقهم والغير مستند على أي التزام ، خاصة وأن شبكة التطهير السائل بالحي ضعيفة يتوجب تقويتها وفصلها عن شبكة معامل الزيتون قبل المطالبة بأي تسوية مادية ، هذا ناهيك عن ضعف مستوى عيش الساكنة والتي ليس بمقدورها التأدية .

وتعتزم الساكنة الدخول في أشكال احتجاجية في حال إقدام مدير المكتب على تنفيذ وعيده بتعليق تزويد منازلهم بالماء .

إرسال تعليق

 
Top