0

تاوريرت24

وجهت التنسيقية المحلية لتجار وحرفيي السوق البلدي المحروق بتاوريرت ، مراسلة لعامل الإقليم للتدخل لحل المشكل القائم بخصوص تحديد لوائح التجار النشيطين ممن ستكون لهم الأولوية في الاستفادة من محلات المركب التجاري الذي سيتم افتتاحه حسب مايروج في شهر يوليوز من العام الجاري .

وجاء في المراسلة ، أن التسيقية إلى جانب جمعية النهضة انكبت منذ شهر دجنبر من العام المنصرم تحت رئاسة قائد المقاطعة الثانية على تحديد لوائح التجار النشيطين وذلك بعد قيام قائد المقاطعة بشكل شخصي بهذه العملية ،وأنه بالرغم من بعض الاختلافات البسيطة إلا أن العملية كانت تسير بشكل إيجابي .

إلا أنه ، تضيف المراسلة ، تفاجأ أعضاء التنسيقية مؤخرا بتراجعات همت عددا من المحلات (96 محلا ) كانت مسجلة نشيطة بمعنى كان أصحابها يزاولون تجارتهم بها بشكل مستمر ، ليتم التراجع عن ذلك من طرف رئيس جمعية النهضة حسب ما جاء في المراسلة ، إضافة لتشكيك هذا الأخير في مجموعة من المحلات أُحصيت من قبل من طرف قائد المقاطعة الثانية شخصيا باعتبارها محلات نشيطة .

وعلى هذا الأساس تطالب التنسيقية عامل الإقليم التدخل العاجل لاعادة الأمور الى نصابها كما كان طيلة مدة التداول في اللوائح برئاسة قائد المقاطعة الثانية و الاحتفاظ بكل لحوائج المحلات النشيطة التي تم الاتفاق عليها من طرف  القائد و جمعية النهضة و التنسيقية المحلية ، و التداول في ما تبقى من اللوائح للأشطر الثلاث .


إرسال تعليق

 
Top